نيوكاسل في الدواجن _ التواء الرقبة من الأعراض العصبية

نيوكاسل في الدواجن أعراضه وطرق الوقاية منه

يعد مرض نيوكاسل في الدواجن  أو( شبه طاعون الدجاج) من الأمراض الشديدة العدوى التي تصيب الطيور بما في ذلك الدواجن، وهو مرض مدرج من المنظمة العالمية لصحة الحيوان لما له من تأثير كبير على الاقتصاد.

نيوكاسل في الدواجن_ مزرعة دواجن

   مسببات المرض                 

مرض نيوكاسل في الدواجن مرض فيروسي يسببه فيروس أفيولافيروس(avulavirus) وهو من عائلة الفيروسات المخاطنية. 

يوجد ثلاثة أشكال من هذا الفيروس خفيف، ومتوسط، وشديد الضراوة، ويظهر عادة كمرض تنفسي، لكن الأعراض العصبية هي الأعراض السائدة.

يجب الإبلاغ عن هذا المرض، وهو مرض مدرج في مدونة صحة الحيوانات البرية التابعة للمنظمة العالمية لصحة الحيوان.

 

كيفية انتقال وانتشار نيوكاسل في الدواجن

 

  • ينتشر المرض غالبا عن طريق الاتصال المباشر بالطيور المريضة أو الحاملة للفيروس.
  • تفرز الطيور المصابة الفيروس في برازها؛ مما يؤدي إلى تلوث البيئة.
  • ينتقل المرض أيضا عن طريق الاتصال المباشر مع البراز و إفرازات الجهاز التنفسي.
  • ينتقل المرض عن طريق الطعام والماء والمعدات والملابس البشرية الملوثة.
  • يبقى فيروس نيوكاسل على قيد الحياة لعدة أسابيع في البيئة، خاصة في الطقس البارد.
  • يوجد الفيروس في جميع أجزاء جثة الطائر المصاب.

 

مخاطر الصحة العامة لمرض نيوكاسل وتأثيره على الإنسان

 

مرض نيو كاسل حيواني المنشأ طفيف، وهو مرض مشترك يصيب الحيوانات والبشر أيضا.

يمكن أن يسبب التهاب الملتحمة عند البشر، ولكن الحالة خفيفة بشكل عام ومحدودة من تلقاء نفسها.

 

نيوكاسل في الدواجن _ التواء الرقبة من الأعراض العصبية

نيوكاسل في الدواجن _ التواء الرقبة من الأعراض العصبية

أعراض نيوكاسل في الدواجن

تبدأ ظهور الأعراض بعد يومين إلى اثنتي عشر يوم من التعرض للفيروس، وينتشر بسرعة كبيرة.

تختلف الأعراض بشكل كبير وتعتمد على عوامل مثل:

  • سلالة الفيروس.
  •  أنواع الطيور المصابة.
  • عمر الطائر (الطيور الصغيرة هي الأكثر عرضة)
  • العدوى المتزامنة مع الكائنات الحية الأخرى.
  • الإجهاد البيئي والمناعة الحالية للطائر.

تهاجم بعض سلالات الفيروس الجهاز العصبي، والبعض  الآخر يهاجم الجهاز التنفسي أو الجهاز الهضمي.

تشمل أعراض الجهاز التنفسي ما يلي :

١-اللهاث.

٢-السعال.

٣-العطس والحشرجة.

تشمل أعراض الجهاز العصبي ما يلي:-

2-راحة.

٢-شلل في الأجنحة والسائقين.

٣-التواء الرقبة.

2- العصر والتشنجات والقذائف.

تشمل أعراض الجهاز الهضمي ما يلي:-

١-إسهال أخضر اللون ممزوجا بالافرازات الجيرية البيضاء.

٢-حدوث عسر للهضم.

٣- بقاء الغذاء في الحوصلة ممزوجا بسائل بني اللون برائحة حمضية كريهة.

٣-فقدان الشهية للطعام والشراب مع نزول لعاب بكميات كبيرة.

يظهر أيضا انخفاض واضح في إنتاج البيض يتراوح بين ٢٠٪ إلى ٥٠٪ في الطيور البالغة، وقد يتوقف إنتاج البيض تماما أو تكون القشرة ضعيفة وهشة. 

 

 كيفية تشخيص نيوكاسل في الدواجن

 

تشخيص حقلي :-

تظهر الأعراض الآتية على الطائر المصاب

أعراض تنفسية مثل ضيق في التنفس.

أعراض عصبية مثل التواء الرقبة وأجنحة متدلية على طول الجسم.

توقف جزئي أو كلي لإنتاج البيض.

انتفاخ في بعض أجزاء الجسم (الرقبة، الوجنتين، ومحيط العينين).

قد تصل نسبة النافق في القطيع إلى ١٠٠٪

 

التشخيص الوصفي: –

لا توجد آفة تشريحية مميزة للمرض؛ لذا يجب فحص وتشريح العديد من الطيور، وتظهر الآفات التشريحية الآتية:-

  • احتقان ونزف في الغشاء المخاطي للرغام. 
  • كدمات صغيرة على الغشاء المخاطي للمعدة الغدية.
  • نزف وتقرحات أو نخور بالأنسجة الليمفاوية للأغشية المخاطية للأمعاء.
  • نزف أو انحلال خلوي للمبيض.

 

تشخيص تفريقي:-

تتشابه أعراض نيوكاسل إلى حد كبير مع أعراض مرض انفلونزا الطيور، كوليرا الطيور، والتهاب الحنجرة والرغامي.

الطريقة المفضلة لتشخيص المرض هي عزل الفيروس عن طريق أخذ مسحة من الجيوب الأنفية وإرسالها إلى المعمل.

علاج نيوكاسل وطرق الوقاية منه

لا يوجد علاج لمرض نيوكاسل؛ ولهذا من الضروري أخذ الاحتياطات الآتية:

١-استخدام التطعيم الوقائي في جميع البلدان التي تنتج الدواجن على نطاق تجاري.

٢-ضرورة اتباع المبادئ التوجيهية لقانون صحة الحيوان من أجل إثبات خلو البلد من فيروس نيوكاسل.

٣-يجب على منتجي الدواجن تنفيذ إجراءات أمن حيوي فعالة لمنع انتشار المرض.

٤-إذا ظهر المرض في منطقة خالية من الأمراض في السابق، يتم تطبيق سياسة الاستبعاد في هذه المنطقة والتي تشمل:-

  •  العزل الصارم أو الحجر الصحي لمنع انتشار المرض.
  • التخلص الإنساني من جميع الطيور المصابة والمعرضة للفيروس

٤-تنظيف وتطهير شامل للمباني والمعدات.

٥-التخلص السليم من الجثث.

٦-مكافحة الآفات في القطيع.

٧-تجنب ملامسة الطيور المجهولة الحالة الصحية.

 التوزيع الجغرافي للمرض

عثر على المرض نيوكاسل في الدواجن في جميع أنحاء العالم، وقد تمت السيطرة عليه حاليا في كندا والولايات المتحدة، وبعض دول أوروبا الغربية.

يوجد المرض في أجزاء من أفريقيا وآسيا وأمريكا الجنوبية.

يمكن للطيور البرية أن تحمل الفيروس في بعض الأحيان دون أن تمرض إلى أي مكان تربى فيه الدواجن.

 

يونيو 26th, 2021