مكونات عليقة الدجاج

يمثل مكونات عليقة الدجاج أعلى تكلفة في عملية إنتاج الدجاج، والتي تبلغ حوالي 60-75٪ من التكلفة الإجمالية من الفقس إلى التسويق،  لذلك فإن المبدأ في الإنتاج هو تثبيت العلف على أساس أقل الأسعار للحصول على أقل تكلفة من العلف المستخدم لتحقيق الربح في عملية الإنتاج (حساب تكلفة العلف المستخدم لإنتاج دجاجة أو بيضة، ويجب أن يكون البيع بسعر مربح) لتحقيق هذا الهدف، كان من الضروري إعادة معايرة متطلبات الطاقة والتغذية، والسيطرة على الأمراض، وإجراء تحسينات وراثية ومضاعفة مساكن ومعدات الدجاج أدت كل هذه الجهود إلى تحسينات مستمرة في معدلات النمو وتحويل الأعلاف وعدد الدجاج الذي يعيش في الإنتاج التجاري المكثف.

مكونات عليقة الدجاج

العليقة هو النظام الغذائي المتوازن الذي يحتوي على العناصر الغذائية بالكميات والنسب الصحيحة التي تكفي لتلبية احتياجات الطائر لذلك ، قبل البدء في إعداد وجبات الطيور، تحتاج إلى معرفة احتياجات الطائر من الطاقة والبروتين والفيتامينات والمعادن، و عند تحضير العلف يجب مراعاة الجانب الاقتصادي بحيث يمكن تحضير نظام غذائي متوازن بأقل تكلفة وتعتبر الحبوب (الذرةالأصفر والقمح والشعير وغيرها) من أهم مصادر الكربوهيدرات في حمية الدجاج، لأنها تحتوي على نسبة عالية من النشويات يستطيع الدجاج هضمها بكفاءة، كما تعد الذرة الصفراء والقمح من أكثر الحبوب استخدامًا في حمية الدجاج، حيث تحتويان على مستويات عالية من الطاقة.

ما هو الغرض من التغذية في الدواجن 

الغرض من التغذية هو تزويد الدجاج بالطعام الذي يستخدم للطاقة، ويبني أنسجة الجسم ويجددها، ويحافظ على الخلايا وسوائل الجسم في حالة ركود متجانسة الكربوهيدرات هي أهم مصدر للطاقة بالنسبة للدواجن، يكما ستخدم الجسم الأحماض الأمينية في بروتين بلاك بيري، بعد هضمها، لبناء بروتينات الأنسجة لإطلاق الطاقة من الطعام وبناء البروتين في الجسم، فإن الفيتامينات والمعادن من أهم الأشياء المطلوبة في تربية الدواجن.

كما يمكنك زيارتنا عبر تويتر