الإحباط المناعي

ما هو الإحباط المناعي

كثيرا ما يعاني أصحاب مزارع الدواجن أو المربيين للدواجن مشكلة كبيرة تسبب لهم المزيد من الإحباط المناعي للدواجن وإصابة الدواجن بالضعف وقد يتسبب ذلك في خسارة كبيرة لدى المربيين ولذلك يبحث الكثير من الأشخاص علي العوامل التي تؤدي إلى إصابة الدواجن بالإحباط المناعي وقد وجد أن هناك الكثير من العوامل التي تعمل على إصابة الدواجن بهذا المرض.

الإحباط المناعي

الإحباط المناعي

ما هو الإحباط المناعي:

الإحباط المناعي هو مرض يصيب الطيور وخاصة الدواجن والذي يؤدي إلى ضعف المناعة أو انتظامها تماماً لدى الدواجن مما يعرضها للإصابة بالعديد من الأمراض ويؤدي في النهاية الى موت الدواجن.

العوامل التي تؤدي إلى الإحباط المناعي للدواجن:

يوجد العديد من العوامل التي تتسبب في الاصابة بالإحباط المناعي للدواجن وهي :

التعرض للنقص الغذائي:.

وينتج هذا العامل نتيجة نقص العوامل المغذية الموجودة في الاعلاف او عدم وجود توازن بين العناصر الغذائية التي توجد في الأعلاف مما يؤدي إلي عدم حصول الدواجن على العناصر الغذائية اللازمة لهم وايضا وجود مواد سامة في المواد المكونة الأعلاف مما يؤدي إلى ضعف الجهاز المناعي للدواجن .

تعرض الدواجن الإجهاد والضعف :

وينتج ذلك نتيجة تغير الظروف البيئية مثل ارتفاع درجة الحرارة أو انخفاضها مما يؤدي إلي التأثير علي الطيور وبخاصة الدواجن ويؤثر على معدلات تناول الطعام لديهم وبالتالي يؤثر علي نموهم ويجعلهم عرضة للإصابة بالكثير من الأمراض مثل:

  • انخفاض كفاءة الجهاز المناعي نتيجة زيادة معدل هرمونات الكورتيكوستيرون والذي يعمل علي زيادة معدلات الإجهاد والضعف .
  • الإصابة بمرض الماريك والذي يعتبر من الأمراض الفيروسية التي تنتج عن زيادة نسبة الكورتيكوستيرون في بلازما الدم.

وجود اضطرابات في نمو الطيور:

وينتج هذا العامل نتيجة العوامل الوراثية حيث توجد دواجن تحتوي على جينات وراثية ضعيفة حيث لا يستجيب جسم الطيور الي المواد الغذائية بسرعة مما يؤدي إلى ضعف نمو الكائن ووجود بعض التغيرات أو التشوهات في المظهر الخارجي للدواجن يعمل على ضعف النمو وبالتالي ضعف الجهاز المناعي للدواجن.

إصابة الدواجن بالكثير من الأمراض المعدية:

تعتبر الأمراض المعدية العامل الرئيسي في الإصابة بالإحباط المناعي   حيث ينتقل المرض المعدي بين الدواجن بشكل سريع وعدم قدرة الطائر علي مقاومة العدوى .

ديسمبر 5th, 2020