علاقه التهويه بالرطوبه والحراره

علاقه التهويه بالرطوبه والحراره بمزارع الدواجن

يبحث مربي الدواجن عن علاقه التهويه بالرطوبه والحراره بمزارع الدواجن حيث أن عدم ضبط الحرارة مع الرطوبة مع التهوية قد يؤدي إلى موت الدواجن، وخسارة العديد من الأموال، لذا يجب الانتباه جيدًا لتلك الأشياء وفي مقالنا هذا سنوضح كيفية الاهتمام بهم.

علاقه التهويه بالرطوبه والحراره بمزارع الدواجن

علاقه التهويه بالرطوبه والحراره

من أهم الأمور التي يجب على المربي الاهتمام بها في المناطق التي تتميز بارتفاع نسبة الرطوبة

قد يلاحظ زيادة في محتوى الرطوبة داخل الحظائر المغلقة وتسربها إلى المواد العازلة، وهذا يؤدي إلى انخفاض كفاءتها في العزل وتلفها، وللتخلص من الرطوبة يجب الانتباه إلى عملية التهوية أو التأكد من أن جميع المراوح تعمل بكفاءة كاملة.

أنظمة التدفئة وعلاقتها بدرجات الحرارة المرتفعة أو المنخفضة

في حظائر التسمين يتم تدفئة المزرعة قبل 24-48 ساعة من استلام كمية الكتاكيت حسب الظروف المناخية السائدة، خاصة كمية الماء ودرجة حرارة جسم الدواجن؛ هذا لضمان طريقة تدفئة أرضية المزرعة، وضبط درجة الحرارة في حظائر الدجاج.

والحصول على الهواء المناسب للكتاكيت.

لهذا الغرض يجب توفير مدفئتين لكل 1000 طائر لمقاومة أي مرض في القنوات وخاصة في فصل الشتاء من النوع المفضل (وهو ما يسمى بالطاقة الشمسية) بشرط أن يتم توزيع الطعام بشكل متجانس وعلى ارتفاع مناسب في حدود 80 سم إلى 100 سم أرضية المزرعة.

لجأت معظم مزارع الدواجن الآن إلى استخدام أجهزة تنظيف بالتدفئة تسمى السخانات، والتي تستخدم لمعالجة الهواء الساخن للطيور، وظهرت صفات التحصين التي تعمل بالغاز بكفاءة جيدة لتطهير الأماكن، وهو الأفضل على الإطلاق حيث يوفر تهوية متجانسة باستمرار لمقاومة الأمراض.

كما عليك أن تقوم بعمل صيانة جيدة قبل وصول الصيصان إلى المزرعة لنمو آمن للدواجن، وفي جميع الأحوال يجب توفير عدد كاف من السخانات أو المراوح التي تلبي الحد الأدنى من درجات الحرارة المطلوبة في الصيف والشتاء.

التهوية في مزارع الدواجن

علاقه التهويه بالرطوبه والحراره

  •  توفير الهواء النقي دائمًا وفي جميع الأوقات لتوفير الأكسجين اللازم للطيور.
  • التوزيع المتجانس للهواء داخل الحظائر دون خلق تيارات هوائية خاصة للصغار الصغار.
  • ضبط درجة الحرارة الفعالة (درجة الحرارة التي يشعر بها الطائر).
  • تخلص من الحرارة الزائدة
  • تخلص من الرطوبة الزائدة.
  • التخلص من الروائح والغازات الضارة مثل: ثاني أكسيد الكربون أو الأمونيا
  • تخلص من الغبار والأوساخ.

مشاكل عدم تناسق الحرارة مع الرطوبة

كل طائر يحتاج إلى درجة حرارة معينة ورطوبة مثالية كي يستطيع الإنتاج، وإن الإخلال بأي من الحرارة أو التهوية أو الرطبة سيؤثر بالتأكيد على صحة الطائر وانتاجه

في فصل الشتاء يلجأ مربين الدواجن إلى عمل تدفئة حتى يعوضون درجة الحرارة المنخفضة، وقد يحدث في بعض الأحيان ارتفاع في نسبة الرطوبة أو قلة في الأكسحين الموجود في الغرفة مما يؤدي حدوث مشاكل في تربية الدواجن.

أما في فصل الصيف يحدث ارتفاع في درجات الحرارة مما يتطلب وجود مراوح ومبردات، لذا قد يحدث سوء تهوية.

قد يحدث قلة في إنتاج اللحوم بسبب عدم انتظام التهوية والرطوبة والحرارة بمزارع الدواجن

كما قد يحدث أيضًا بعض الأمراض في الجهاز التنفسي للدواجن مثل النيوكاسيل، والإنفلونزا، أو أمراض معوية مثل الإسهال.

مشاكل عدم تناسق الرطوبة

مشكلة رئيسية في مزارع الدواجن، والمصدر الرئيسي لهذه الرطوبة هو الماء الذي يوجد براز الدواجن وكذلك هواء الزفير.

تختلف كمية الماء في البراز بشكل كبير وتتأثر بعدة عوامل منها عمر الطيور ودرجة حرارة الهواء ونوع النظام الغذائي وطبيعة البراز (وجود الإسهال في الحالات المرضية).

لكن بشكل عام، يحتوي براز معظم الدجاج البالغ على 70-80٪ ماء، كما يحتوي هواء الزفير على كمية كبيرة من الماء.

إن أهم العوامل التي تحدد كمية الماء في هواء الزفير هي درجة حرارة الهواء والرطوبة.

مواضيع ذات صلة

ما هي مساحة الخلايا وعدد الشفاطات اللازمة لعنبرك

تقدر تتابعنا من خلال صفحة دليل مربى شيكس

وتقدر تحمل من هنا تطبيق شيكس للدواجن

وتقدر تتابعنا من خلال قناة اليوتيوب شيكس للدواجن دليلك الاول للتميز

سبتمبر 2nd, 2021