تربية الدواجن

المضادات الحيوية  المستخدمة  للدواجن

هناك العديد من الأنواع المختلفة من المضادات الحيوية  المستخدمة  للدواجن وهي تعد من المواد العضوية التي يتم إنتاجها من خلال العديد من الكائنات الدقيقة المختلفة مثل الفطريات والبكتيريا وذلك أثناء عمليات نموها.

وتمتلك المضادات الحيوية القدرة الهائلة التي يمكن من خلالها العمل على انخفاض تركيز أو هبوط نمو الكائنات الدقيقة غير الكائنات المختلفة التي يتم العمل على إنتاجها.

ويعد البنسلين هو أول مضاد حيوي تم العمل على اكتشافه في عالم المضادات الحيوية وذلك عام 1929 م.

وقد تم العمل على توسيع ذلك الأمر حتى تم شمول المواد المختلفة المشتقة التي يتم العمل على إنتاجها من خلال عملية التخليق سواء بشكل جزئي او بشكل كلي.

كما هناك العديد من المضادات الحيوية المختلفة التي يتم استخدامها في علاج بعض الأورام وبعض أنواع الفيروسات المختلفة.

المضادات الحيوية  المستخدمة  للدواجن

المضادات الحيوية

المضادات الحيوية

هناك العديد من الأنواع المختلفة من المضادات الحيوية والتي يتم العمل على استخدامها في مجال الدواجن وذلك من أجل تحقيق المزيد من الأهداف المختلفة والمتنوعة.

حيث يمكن أن يتم استخدام تلك المضادات الحيوية من أجل العمل على استخدامها كمحفزات للنمو بالإضافة إلى أنها تعمل على علاج الكثير من الأمراض الجرثومية المختلفة التي يتم التعرض لها.

كما أن المضادات الحيوية يتم العمل على استخدامها في مجال الدواجن وذلك من أجل تحقيق المزيد من الأهداف المختلفة والتي يتم من خلالها العمل على التخلص من بعض الأمراض والوقاية من بعض الامراض المختلفة والمتنوعة.

الكلورامفينيكول

المضادات الحيوية

المضادات الحيوية

يعد ذلك من أهم أنواع المضادات الحيوية والتي يتم استخدامه في التخلص من العديد من الأمراض المختلفة التي قد تصيب الحيوان أو الانسان مثل مرض التيفود أو مرض الجمرة الخبيثة.

ومن خلال التقارير المختلفة التي تم انتشارها من خلال منظمة الصحة العالمية ومن خلال منظمة الفاو تبين أن تلك المادة تعد من المواد السامة جينيًا.

وقد تؤدي كثرة استخدامها إلى الإصابة بمرض السرطان وهناك العديد من الأبحاث المختلفة التي أجريت من خلال المعامل الألمانية والتي تم من خلالها اكتشاف وجود بقايا لذلك المضاد الحيوي في أجسام بعض الحيوانات التي تم اختباره عليها.

الأمر الذي أدى إلى الشعور بالكثير من المخاوف المختلفة بشأن استخدام ذلك المضاد الحيوي في الأعلاف.

لذلك يجب الاستعانة بمتخصص من أجل تحديد الجرعات التي يجب تناولها من أجل الحصول على فاعلية تلك المضاد الحيوي في الأعلاف والحصول على أفضل النتائج الممكنة.

مضادات حيوية طبيعية

 

لقد تم انتشار العديد من التقارير المختلفة والبحوث الدراسية المختلفة من خلال الباحثين والتي تم من خلالها التأكيد على أن تناول كميات كبيرة من المضادات الحيوية بصورة مستمرة قد يؤدي بالسلب على العديد من خلايا الجسم المختلفة والعمل على تكسير العديد من الكروموسومات.

بالإضافة إلى العمل على ضعف مقاومة الجسم وتقليل مستوى الخلايا المناعية.

لذلك يفضل عدم إضافة المزيد من الكميات المختلفة من المضادات الحيوية للأعلاف وذلك لعدم تعرض الدواجن لبعض الأمراض والفيروسات والبكتيريا.

ويفضل الاعتماد على تناول بعض المواد الطبيعية و الأطعمة والأغذية الطبيعية المختلفة والتي يتم من خلالها ضمان عدم التأثير السلبي على صحة الدواجن.

كما ينصح بالابتعاد عن وضع المركبات الكيميائية في الأعلاف وذلك لعدم التعرض للأثار السلبية المختلفة.

اقرأ أيضًا: أمراض الدجاج

تقدر تتابعنا من خلال صفحة دليل مربي شيكس

أكتوبر 5th, 2021